منتدى الشيخ عاطف عبد المعز الفيومي

منتدى دعوي إسلامي وفق الكتاب والسنة وسلف الأمة
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 مخابرات أمريكا تكشف أسرار جواسيسها على النت

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محب الهدى
Admin
avatar

عدد المساهمات : 58
تاريخ التسجيل : 22/02/2011

مُساهمةموضوع: مخابرات أمريكا تكشف أسرار جواسيسها على النت    الجمعة فبراير 25, 2011 7:32 am



مخابرات أمريكا تكشف أسرار جواسيسها على النت


نور الإسلام_ في سابقة جديدة من نوعها، أنشأت وكالة المخابرات المركزية الأمريكية رابطاً خاصاً على موقعي اليوتيوب وفليكر لعرض أجهزة التجسس التي كان يستخدمها عملاؤها في السبعينات من القرن الماضي، وبدت فيه الخدع التي كان يستخدمها العميل السري جيمس بوند في أفلامه الشهيرة "حقيقة" وقتها .

وبحسب "ديلي ميل أون لاين"، يعتبر الموقعان "متحفاً للجاسوسية"، أهم معروضاته روبوت على هيئة سمكة قرش مدججة بأجهزة التنصت، وبعوض طائر مزود بكاميرات، وأداة خاصة لفتح أظرف المراسلات الرسمية من دون المساس بالشمع الأحمر المثبت به، وأقلام مزودة بأنواع خاصة من الحبر السري، والكاميرات المتناهية الصغر، وأجهزة التسجيل التي يمكنها العمل ببطاريات دقيقة لساعتين أو أكثر، وهو ما اعتبر حينها تقنية بالغة التطور .

واعتبر الحمام المدرب المثبت في أقدامه أجهزة تنصت، وكاميرات مراقبة، من أهم الأدوات التي اعتمدت عليها المخابرات الأمريكية في السبعينات، لقدرته على التحليق عالياً، والطيران لمسافات بعيدة، والوصول إلى أهداف صعبة، بالإضافة إلى الطائرات الورقية الصغيرة، والعملات النقدية التي كانت مصنعة بشكل خاص لتحتفظ بالأسرار بداخلها سواء الورق الصغير المكتوب، أو عقاقير خاصة .

كما اشتمل المعرض أيضا على أشكال مختلفة من علب أعواد الثقاب التي أدت مهام مزدوجة دون إثارة الشكوك، وكان أحدث ما توصلت إليه المخابرات وقتها هو استخدام الملابس المضاف إليها أجهزة تنصت خاصة، أو أجهزة تتبع لرصد موقع صاحبها .


للفائدة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://atefnet.forumegypt.net
 
مخابرات أمريكا تكشف أسرار جواسيسها على النت
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الشيخ عاطف عبد المعز الفيومي :: منتدى الإشراف والملتقى المفتوح :: مرصد الأحداث وقضايا المسلمين في العالم-
انتقل الى: